أخبارالشرق الأوسط

وزير خارجية الاتحاد الأوروبي: “إسرائيل لم تُقدم أدلة ضد المُنظمات الست في الضفة الغربية”

ترجمة الهدهد
هأرتس/ جاكي خوري

انتقد وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل اليوم (الأربعاء) – الكيان-، قائلا إنه لم يقدم أدلة حتى الآن على أن جمعيات المجتمع المدني الست في الضفة الغربية التي أعلن عنها كمنظمات إرهابية، وتتمتع الجمعيات، التي تم حظرها الشهر الماضي، بدعم مالي من الاتحاد الأوربي .

وقال بوريل في مؤتمر لممثلي منتدى الدول المتبرعة للسلطة الفلسطينية “نطلب أجوبة من الحكومة الإسرائيلية .. لم نتلق حتى الآن إجابات مقنعة…نحتاج إلى دليل على هذه المزاعم”.

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس الليلة الماضية، في لقاء مع السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة: “إن السلطة الفلسطينية تعارض بشدة -الإعلان الإسرائيلي-“.

في الأسبوع الماضي أبلغت صحيفة هآرتس مصادر سياسية أن الحكومة تعتزم استخدام “صفقة ادعاء” تم توقيعها مع مواطنة إسبانية أدينت بجمع أموال لمنظمة الجبهة الشعبية لإقناع العالم بأن المنظمات تصرفت بطريقة مماثلة.
لم تكن المرأة تعمل في أي من هذه الجمعيات الست ولم يُنسب إليها أنها تعرف أي شيء عن أنشطتها.
وطالبت الولايات المتحدة بتوضيح من -الكيان- لقرارها إعلان الجمعيات إرهابية.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى