أخبارمقالات

حالة نبذ غير مسبوقة للكيان

✍🏻سعيد بشارات

تزامنت ضربتان عالميتان على وجه حكومة العدو في اليومين الأخيرين ، وربما تعتبران الأكبر بعد الحملة التي رافقت معركة سيف القدس ضد الكيان “إسرائيل”…
لذلك كل المستويات في كيان العدو الرسمية تعمل على احتواء تداعيات فضيحة برامج شركة NSO التي فاقت تفرعاتها توقعات من يدعم هذا الكيان وخاصة ان من يكشف بها ويحلل تفاصيلها هي كبريات الوكالات الاعلامية العالمية مجتمعة، وكذلك قرار بن آند جيريز بمقاطعة المستوطنات، والذي اخذ ابعاد شعبية داخلية هائلة رافقها تخبيص من الحكومة- رمي وزيرة الاقتصاد علبة بوظة للشركة الإسرائيلية في القمامة- وتعقيدات ارتباط الشركة بالاستثمار في الكيان، من حيث ان الشركة الموجودة في الكيان هي شركة إسرائيلية ، العمل على احتواء الموضوع أخذ ابعاد شعبية ورسمية؛ بينت ولبيد وجانتس يعملون لوقف تداعيات قرار بن آند جيريز ، اردان سفير الكيان في الامم المتحدة خاطب عدد من قادة الولايات الامريكية بخصوص الموضوع، بينت اتصل بالادارة الامريكية، والمسألة ماتزال في بدايتها.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى