أخبارترجمات

كارثة ميرون

ترجمة الهدهد
يديعوت احرونوت /

بعد تزايد الدعوات لإجراء فحص متعمق لسلسلة الإخفاقات التي أدت إلى حدوث كارثة ميرون؛
رئيس الوزراء لحكومة العدو نتنياهو – يدرس بدل انشاء فريق تحقيق حكومي ، فرض المهمة على مراقب الدولة الذي عينه والملائم له.
• نتنياهو يرغب بتخفيف الضغط الجماهيري والسياسي الثقيل بعد طلب جانتس تشكيل لجنة تحقيق رسمية لفحص الإخفاقات التي أدت إلى الكارثة في ميرون ، لجنة تحقيق “كاملة” ، برئاسة قاض في المحكمة العليا ، هي سيناريو مرعب بالنسبة لنتنياهو –

تحت عنوان صمت السياسيين الحريديين”
كتبت يديعوت احرونوت: قبل الاحتفال في ميرون ، مارسوا ضغوطًا هائلة للسماح بدخول غير محدود إلى الجبل وأكدوا الافتخار بذلك. • بعد الكارثة ، ذهب الوزيران درعي وليتسمان تحت الأرض

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى