أخبارترجمات

المعركة على بينيت

ترجمة الهدهد/ يديعوت احرونوت

ينتظر النظام السياسي بأكمله قرار نفتالي بينيت، بعد الرسالة التي نقلها لبيد له ، والتي بموجبها سيكون لبيد مستعدًا للتنازل لرئيس يمينا عن رئاسة الوزراء أولاً في التناوب .
• من جهته دعا نتنياهو أمس بينيت وساعر إلى “العودة إلى البيت- الليكود- وتجاوز الخلافات السابقة”.
في غضون ذلك ، وقبل مرحلة التوصيات ، هجوم صارخ من قبل الليكود على الرئيس لكيان العدو ريفلين ، الذي صرح بأنه سيفرض التفويض على المرشح صاحب الفرص الأكبر، احتجاج الليكود جاء بسبب عدم تحديده الحزب الاكبر لتشكيل الحكومة.
يديعوت احرونوت اضافت انه من المحتمل أن يقرر نفتالي بينيت الحكومة التي سيتم تشكيلها في “إسرائيل”: حكومة يمينية أرثوذكسية يدعمها راعم أو حكومة تغيير برئاسة يائير لابيد.
ويقدر مسؤولون كبار في كتلة التغيير أن رئيس يمينا ورئيس حزب يش عتيد سيلتقيان في نهاية هذا الأسبوع لمناقشة تشكيل الحكومة. من ناحية أخرى ، يمارس نتنياهو ضغوطًا شديدة على بينيت للانضمام إلى حكومته ، لكن رئيس يمينا يمسك الأوراق بالقرب من صدره –

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى