أخبارترجمات

منسق عمليات الحكومة “الإسرائيلية” في مناطق السلطة الفلسطينية الجنرال كميل أبو ركن في مقابلة مع يوآف ليمور- يسرائيل هيوم

ترجمة الهدهد

منسق عمليات الحكومة “الإسرائيلية” في مناطق السلطة الفلسطينية الجنرال كميل أبو ركن في مقابلة مع يوآف ليمور- يسرائيل هيوم:

حالة التعامل مع كورونا في غزة رائعة، لا توجد هناك وفيات تقريبا والمراضة في مستوى منخفض جدا، ويعزى ذلك إلى أن غزة تطبق نضام صارم – معبر رفح الذي كان مغلقًا منذ عدة أشهر تم فتحه مؤخرًا، لكن من دخل من خلاله يوضع في العزل – غزة ليست الضفة، في الضفة يتصرف الفلسطينيون كما هو الحال في “إسرائيل” – يذهبون ويأتون ويحتفلون، لكن غزة لديها انضباط صارم، وبالتالي فإن كورونا موجودة عند مستويات منخفضة للغاية.

ليمور: حول انتخابات حماس في غزة من الأفضل برأيك “لإسرائيل” السنـوار أم عـوض الله؟
أبو ركن: لا أحد، إنهم منظمة “إرهابية”، ومن هذا المنطلق ينبغي معاملتهم، إن “الإرهاب” مطبوع في أدمغتهم

ليمور: هل حماس تريد اتفاق وقف إطلاق نار طويل الأمد معنا؟
أبو ركن: لا أعتقد أن ذلك على جدول الأعمال – قبل حل مشكلة الأسرى والمفقودين عليهم أن يعترفون بالاتفاقيات ويقولون إنهم ضد “الإرهاب”، في الوقت الحالي هم لا يقبلون بكل هذه الأشياء وبالتالي فهم منظمة “إرهابية”.
ليمور: إذا فازت حماس في الانتخابات، فماذا ستفعل “إسرائيل”؟
*أبو ركن:* نحن نستعد لأي سيناريو، بما في ذلك احتمال تصاعد العنف، كما أننا لا نتخيل وضعا تواصل فيه “إسرائيل” الالتزام بالاتفاقات مع السلطة الفلسطينية بقيادة حماس – إذا حدث هذا فلن تكون هناك آليات ولا تنسيق أمني، ومن ثم علينا أن نسأل أنفسنا ما هي قيمة هذه الاتفاقيات؟

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي