أخبارترجمات

الحاج نتنياهو

ترجمة الهدهد
يديعوت احرونوت /

في الاعوام السابقة حذر نتنياهو من تصويتهم في الكنيست ، ووصف ممثليهم بالإرهابيين وزعم أن الحكومة التي يدعمونها غير شرعية.
• لكن فجأة يحشد رئيس الوزراء ويستغل ما يسميه السلام مع الإمارات العربية المتحدة ولقاحات كورونا وحتى تعاليم جابوتنسكي للحصول على دعم المواطنين العرب في “الداخل المحتل”
• أحمد الطيبي: نتنياهو قادر على لبس الجلابية ويسمي نفسه الحاج أبو يائير قبل الانتخابات.

يديعوت ذكّرت بما حدث قبل سنوات فكتبت:
قبل ساعات من إغلاق صناديق الاقتراع في 17 مارس / آذار 2015 ، نشر رئيس الوزراء نتنياهو مقطع فيديو أثار ضجة؛ وحذر فيه من أن “الناخبين العرب يتجهون بأعداد كبيرة إلى صناديق الاقتراع”.
ووجهت لهذه الحملة انتقادات لاذعة ، بزعم أنها بيان عنصري شكك في الحق الديمقراطي لفلسطينيي الداخل المحتل في التصويت.
بعد حوالي ست سنوات من هذا البيان ، يقوم نتنياهو بمنعطف حاد ويدعو الناخبين العرب إلى الخروج والتصويت ، ولكن بدلا من التصويت للقائمة المشتركة (“مؤيدة الإرهاب”) – هذه المرة لليكود.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي