أخبار

الفصائل: اختباراً جديداً لالتزام الاحتلال بالتفاهمات

قطاع غزة – الإعلام الثوري

قالت مصادر بالفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، إن اليوم الجمعة سيكون اختباراً جديداً لالتزام الاحتلال الاسرائيلي بالتفاهمات، مضيفة أنه ” إذا قرر العودة إلى سياسة قتل المتظاهرين واستخدام الرصاص الحي، سيؤدي هذا إلى حالة تصعيد ومواجهة”.

ونقلت صحيفة الأخبار اللبنانية في عددها الصادر اليوم عن المصادر قولها، إن فصائل المقاومة تربط استمرار الهدوء بمواصلة الاحتلال تنفيذ بنود التهدئة، مشيرة كذلك إلى أن “تأخر إدخال الأموال القطرية نهاية الأسبوع المقبل قد يعني عودة التصعيد”.

ومنذ أيام عاد التسخين الميداني إلى حدود قطاع غزة جراء التعرقل المتكرر لتنفيذ تفاهمات التهدئة والتلكؤ الإسرائيلي في تنفيذ بعضها، خاصة تعمّده تقليص مساحة الصيد وملاحقة الصيادين دون إعلان ذلك، وهو ما كان سبباً في إطلاق دفعات متتالية من البالونات الحارقة على مستوطنات “غلاف غزة”.

وأدت تلك البالونات إلى سلسلة حرائق كبيرة في المستوطنات، وصلت ذروتها أمس بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، لتُسجل حرائق في أكثر من 30 موقعاً جنوب “إسرائيل”، الأمر الذي دفع مئات المستوطنين إلى إخلاء منازلهم والهرب منها.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى