أخبارالاستيطان الاسرائيلي

مُستوطنون يعلنون نيتهم إعادة بناء مستوطنة مخلاة شمال الضفة

الهدهد/نبيل مرشد

أعلن مجموعة من المستوطنين عن نيتهم العودة الى مستوطنة أخليت في العام 2005 والسكن فيها وذلك مع مرور 15 عام على إخلائها.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية أن مجموعة من المستوطنين ينوون العودة للاستيطان في مستوطنة “صانور” المخلاة في المنطقة ما بين جنين ونابلس.

ونقلت الصحيفة عن مجموعة المستوطنين بأن اختيار المكان ليس صدفة فالمكان يصنف ضمن المنطقة C الخاضعة للسيطرة الاحتلالية الكاملة وأن المكان يحظر بناء الفلسطينيين فيه منذ إخلاء المستوطنة وبالتالي فالأرضية جاهزة لإنشاء المستوطنة من جديد.

في حين اقتحمت المجموعة المستوطنة المخلاة الجمعة الماضي لإعداد المكان للاستيطان من جديد ، حيث تضم المجموعة مستوطنين من الداخل بعضهم من خريجي وحدات عسكرية.

وينتمي غالبية المستوطنين من هذه المجموعة الى جماعة “غوش امونيم” الاستيطانية الشهيرة ويطمحون الى الاستيطاني في قرية سبسطية شمالي نابلس حيث تجري اقتحامات دورية للمكان.

فيما نقل عن أحدهم ويدعى “نير دفيرت” قوله بأن المسألة الأمنية ليست معقدة في المكان لان الجيش مكلف بحمايتهم أينما وجدوا.

بدوره قال رئيس تجمع مستوطنات شمال الضفة “يوسي داغان” ان مسألة العودة الى مستوطنات شمال الضفة مسألة وقت وأن أقطاب حزب الليكود يدعمون فكرة العودة للاستيطان من جديد في المستوطنات الأربع المخلاة ” صانور ، خوميش ، غانيم ، كاديم”.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى