أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

474 حالة وفاة بفايروس كورونا في الكيان

الهدهد/

اكدت وزارة صحة الاحتلال ان حصيلة الإصابات النشطة بفيروس كورونا في الكيان ارتفعت إلى 36378 إصابة، وحصيلة الوفيات بلغت 474 حالة وفاة، بحسب معطيات.

ويأتي الارتفاع المتواصل للإصابات النشطة بعد ظهور 1608 إصابة امس ، بعدما أعلن عن وفاة 5 مرضى متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا.

وعلى الرغم من أن الغالبية العظمى من الإصابات وصفت بالطفيفة وتحظى بالرعاية الطبية بالحجر الصحي المنزلي أو الفندقي، إلا أن الارتفاع المتواصل بالإصابات شكل ضغطا على أقسام كورونا في المستشفيات بحيث أن بعض المستشفيات أصبحت غير قادرة على استيعاب المزيد من المصابين بالفيروس.

ويرقد في مستشفيات المئات بحالة متوسطة، بينما هناك 311 مصابا وصفت حالتهم بالخطيرة وأيضا 95 مصابا تم ربطهم بأجهزة التنفس الاصطناعي، في مؤشر لاستمرار الارتفاع بالحالات الخطيرة والخطيرة جدا جراء الإصابة بالفيروس.

وفي ظل الارتفاع المتواصل في الإصابات عاودت صحة الاحتلال وعيادات صناديق المرضى بزيادة عدد الفحوصات لاكتشاف فيروس كورونا، وأجرت أمس الإثنين، قرابة 17 ألف فحص للكشف عن كورونا، علما أنهها أجرت يوم الأحد 12 ألفا فقط.

ووفقا لبيان الصحة فإن معدل الإصابة بالفيروس والعدوى بلغ نحو 8.5%، بحيث أظهرت الفحوصات أن واحد من كل 12 شخصا مصاب بكورونا، بينما يبلغ معدل الوفيات 0.75%، ما يعني أن واحد من كل 132 شخصا يصاب بالفيروس يتوفى، وهو معدل وفيات أقل بكثر من المتوسط العالمي الذي يتجاوز أكثر من 4%.

كما وأعلنت صحة الاحتلال عن 6 مدن وتجمعات سكنية مناطق سجلت معدلات عالية بالإصابة بالفيروس ما يستوجب حملة توعية، وتكثيف الفحوصات وإنفاذ القانون والإجراءات المتعلقة بالحجر الصحي، وهذه المدن: قلنسوة، وبني براك، وبيت شيمس، ومستوطنات، إلعاد، وبيتار عيليت وموديعين عيليت علما ان هذه المدن تضم اغلبية من المتدينين الذين لم يلتزموا يوما باجراءات الحجر الصحي.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى