#خبر_الهدهدتقارير مترجمة

بعد أن رفض شومر تقديم قانون الأسلحة إلى إسرائيل للتصويت عليه في مجلس الشيوخ – هذا هو تهديد كروز

ترجمة الهدهد

معاريف

أفاد موقع “أكسيوس” أن السيناتور الجمهوري تيد كروز يعتزم إجبار زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر على طرح مشروع القانون الذي سيقيد بايدن من منع الأسلحة الهجومية لإسرائيل، للتصويت.

أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون المساعدات لإسرائيل، والذي من شأنه أن يمنع الرئيس الأمريكي جو بايدن من حجب الأسلحة الهجومية لإسرائيل، بأغلبية 224 صوتًا مقابل 187، وصوت لصالحه 16 ديمقراطيًا.

وقال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر إنه لن يطرح القضية للتصويت عليها في مجلس الشيوخ لأن بايدن قال إنه سيستخدم حق النقض ضدها.

وبحسب تقرير لموقع “أكسيوس”، فإن السيناتور الجمهوري تيد كروز يعتزم إجبار شومر على طرح الموضوع للتصويت من خلال التهديد بطرح مشروع قانون على مجلس الشيوخ يدعو إلى إلغاء الرصيف البحري في غزة

وبحسب التقرير، يريد كروز استغلال الانقسام داخل الحزب الديمقراطي المحيط بقرار بايدن تأخير تسليم القنابل الأمريكية البالغ عددها 3500 قنبلة والتي كانت في طريقها إلى إسرائيل، ويقول إنه إذا لم يصوت الديمقراطيون لصالحه تشريع المساعدات العسكرية، وقال انه سوف يفرض التصويت على الرصيف.

وأكد الجيش الإسرائيلي أمس أن ربط الرصيف العائم المؤقت قد اكتمل، وأضاف أن شاحنات المساعدات الإنسانية ستبدأ في الدخول إليه في الأيام المقبلة.

ووفقاً لنسخة من رسالة بريد إلكتروني أرسلها مكتب كروز إلى الجمهوريين في مجلس الشيوخ وحصل عليها موقع أكسيوس، يخطط كروز لاستهزاء زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر من خلال تقديم قرار يمنع الجيش من “بناء وصيانة وتشغيل” رصيف غزة.

ويعمل كروز أيضًا على الترويج لمشروع قانون منفصل – قانون ضمان إعادة إمداد الذخيرة لعام 2024 (ARM Act)، والذي من شأنه أن يحظر على الإدارة تعليق شحنات الأسلحة إلى إسرائيل.

ويشبه الاقتراح مشروع قانون مجلس النواب، لكنه “سيبقي التفويض ساري المفعول حتى عام واحد بعد وقف الأعمال العدائية”، وفقًا لمكتب كروز.

ووصف البيت الأبيض يوم الثلاثاء مشروع القانون الذي طرحه الجمهوريون في مجلس النواب بأنه “رد مضلل على التشويه المتعمد لنهج الإدارة تجاه إسرائيل”.

ويهاجم الديمقراطيون في مجلس النواب الجمهوريين لإجبارهم على التصويت على وقف إطلاق النار الذي أعلنه بايدن، لكن بعض المشرعين الوسطيين يستعدون للتصويت لصالحه.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي